الأحد , 22 أكتوبر 2017

أبطال يصنعون اﻷعجاز قبل اﻷنجاز

هنا في محافظة القطيف شرق السعودية بزغ نجم ابطال على مستوى الرياضية السعودية بثبات الجبال صنعوا مجد شخصي لهم وكانوا خير سفراء يحملون راية وطنهم في المحافل المختلفة محققين بطولات وارقام جديدة واعناق اعتادت الذهب

سنابس القرية الساحلية التي تحتصن نادي النور الذي اشتهر في لعبة كرة اليد و رغم عدم وجود منشأة نموذجية يمارس اللاعبين تدريباتهم في صالة مغلقة منحت لهم بعد أن سطع بريق عبد العظيم العليوات و رفاقه من العمالقة الذين قادوا ناديهم إلى منصات التتويج المحلية بالالقاب الاربعة وتسجيل الاسم في سجلات الذهب على مستوى العرب والخليج

قصة الذهب ولدت من رحم المعاناة بعد اعوام وبالتحديد عام 2004 واضحت يد النور اقوى مما كانت ومع الألفية الجديدة جاء النور يطل فغلب الكل بتحقيقه 14 لقب محلي مع الجيل الذهبي منافسا الاهلي صاحب الألقاب ال 19 فمضر 6 ثم الوحدة 4 والخليج 3.

هؤلاء الفتية الأبطال لا يوجد في قاموسهم المستحيل فالمجد لهم عنوان يخطفون الأنظار أين ما حط النواخدة في مرسى جديد،فشهدت لهم الدمام بالزعامة العربية وفي الأردن تحولت العقدة إلى عقد من اللؤلؤ في إنجاز غير مسبوق بكسر الاحتكار القطري وتحقيق اللقب الآسيوي خارج الديار.

صفحات رواية النور ما زالت تكتب إلى سيد الزمان والمكان محليا فها هم أبطاله يشدون الشراع من اجل شط الخليج الذي لا تهدأ امواجه بالمد والجزر فأعدوا الكرة للمرة الرابعة سعيا لتكرار إنجاز العمالقة الذين كان مسرح الدمام قبل عشرون عاما قد شهد ولادة بطل جديد يتجدد بعنفوانه كلما تقدم الزمان.

عباس فاضل

عن ابراهيم الصفواني

شاهد أيضاً

النور والخليج .. متعة واثارة في انطلاق الدوري الممتاز !!

  يفتتح الفريق الأول لكرة اليد بنادي النور مساء غدا الجمعة مشواره نحو الحفاظ على ألقابه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *